تطورات خطيرة تنتج عن تفاقم أزمة منطقة الطليعة

وكالة خبر الاعلامية

تطورات خطيرة تنتج عن تفاقم أزمة منطقة الطليعة

وكالة خبر | اخبار ذي قار
وكالة خبر - ذي قار -

  عقدت مديرية بيئة ذي قار, صباح اليوم, ندوة حضرتها وكالة خبر, بوجود عضو مجلس المحافظة السيد جبار الموسوي, و عدد من أهالي منطقة الطليعة, وقد قام مدير البيئة محسن عزيز, بإطلاع الحضور على نتائج الفحوصات التي قامت بها المديرية.

عزيز ذكرأن الفحص الإشعاعي لم يسفر عن وجود أي تلوث إشعاعي مؤيّن, ناتج عن مخلفات الحرب, أو وجود أجسام غريبة مشعة, بينما تم إرسال عينات عن التربة, والماء إلى مختبرات بغداد للكشف عليها.

وفيما يختص عن الكشف على ترددات أبراج الإتصالات, ذكر مدير البيئة أن الترددات التي تم قياسها كانت ضمن المستوى الطبيعي لحظة الفحص.

وقد أوضح عن وجود تجاوزات كبيرة قامت بها شركة آسيا سيل تمثلت بزيادة عدد الأطباق - الأنتين - من أربعة أطباق - المسموح بها رسميا - إلى 22 طبق, بزيادة 18طبق أنتين مخالف, وقد تم توجيه إنذار للشركة المعنية, ومنحها وقتا كافيا لإزالة الأطباق المخالفة إلا أن الشركة لم تلتزم بكتابنا وقد تم تجاوز الفترة الممنوحة لها.

وكذلك أن البرج - محل الخلاف - تم نصبه بآلية مخالفة قانونا, تتمثل المخالفة بمسافة ارتفاع الأنتين - الطبق - عن أقرب مبنى سكني.

كما أن الاجازة المسموحة لبناء البرج كانت بصفته محطة ثانوية صغرى, إلا أن الشركة قامت باستعمالها كمحطة رئيسية خلاف تصريح الإنشاء.

وقد تقدم الأهالي بمستند يثبت أن برج شركة آسيا سيل ذو تأثير ملوث للبيئة صنف ج, و أن الكشف, والمرتسم الذي تم إنشاء البرج بناء عليه يحمل العديد من المخالفات.

وأشار الإستاذ محسن أن مديرية البيئة قد قامت بكافة الإجراءات اللازمة فيما يخص المديرية, وما تبقى من أمور تخص دوائر معنية أخرى مثل صحة ذي قار, و مركز الأمراض السرطانية, ودائرة العمل.

وقد تعهد السيد جبار الموسوي بتشكيل لجنة من كافة الدوائر المعنية لإكمال إجراءات الكشف, ومتابعة الأمر.

من جانب آخر قام فجر اليوم موظفو شركة آسيا سيل باقتحام أحد الدور في منطقة الطليعة, و الاعتداء بالضرب على المواطنين, وتم إلقاء القبض على المعتدين, وإحالة القضية للمحاكم.

وقد تعرضت محولة الكهرباء الخاصة بالشركة لإطلاقات نارية أدت إلى إتلافها. في وقت أعلن عن ظهور ثلاثة حالات سرطانية جديدة ليرتفع عدد الإصابات إلى 25 حالة.

يذكر أن أزمة منطقة الطليعة التي تناقلتها القنوات الفضائية, والوكالات الإخبارية, قد تفاقمت نتيجة انتشار الحالات السرطانية, وارتفاع عدد الوفيات بسبب المرض, إذ بلغت حتى الآن 9 حالات وفاة.
تنويه: الاراء الواردة أو الاسلوب والنمط المتبع في سرد تفاصيل الموضوع لا يعبر بالضرورة عن رأي أو السياسة الخاصة بوكالتنا (وكالة خبر الاعلامية)
يرجى اخبارنا في حال وجود مخالفة او تصحيح او انتهاك حقوق نشر (بعد تقديم ما يثبت ذلك) عبر التواصل معنا