انعقاد الملتقى الاول لاطفال الشلل الدماغي في العراق

وكالة خبر الاعلامية

انعقاد الملتقى الاول لاطفال الشلل الدماغي في العراق

وكالة خبر | اخبار العراق
وكالة خبر - بغداد -

برعاية وزير العمل و الشؤون الاجتماعية محمد شياع السوداني, أقامت مؤسسة الشلل الدماغي في العراق, يوم الاحد الموافق 10/14/ 2018, " الملتقى الاول لاطفال الشلل الدماغي في العراق " وذلك على قاعة

المركز الوطني للصحة والسلامة المهنية بالوزارة.

حضر الملتقى الوكيل الاقدم للوزارة المهندس فالح العامري ومدير عام هيئة رعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة وكالة د. عبير الجلبي.

واكد الوكيل الاقدم في كلمة له -اطلعت عليها وكالة خبر-على اهمية الخروج بتوصيات لتحسين وضع هذه الفئة من الاطفال المصابين بشلل الدماغ .

و أشار العامري : " أن من مسؤوليتنا تبني كل الفئات من ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة، والاهتمام الخاص بهذه الفئة من الاطفال"، فيما اشار الى ان عدم وجود مختصي وزارة الصحة يسبب خللا في الاداء، الا انه من خلال التعاون مع الآخرين سنوفر بيئة تنتج قرارات وتوصيات ايجابية لهذه الشريحة.

واضاف ان وزارة العمل دأبت على تبني سياسة واقعية وفاعلة بشريحة ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة وذلك تطبيقا لمخرجات وقرارات اممية عديدة توجب على الدول ان تولي هذه الفئة اهتماما خاصا، مشيرا الى ان تأسيس هيئة رعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة خطوة واضحة على الطريق الصحيح، وكذلك تطوير الفعاليات الخاصة بذوي الاعاقة بالاشتراك مع الوزارات الاخرى القطاعية وغيرها بالشكل الذي يسهم في توفير بيئة مناسبة للعناية بهذه الشريحة. واشار الى ان نسبة ذوي الاعاقة وصلت الى 10 % من سكان العراق، 2 % منهم من الاطفال المصابين بشلل الدماغ، مؤكدا ان هذه الشريحة يجب ان تكون تحت انظار كل البرامج الحكومية المقبلة، 

فيما لفت الى ان الوزارة وضعت نصوصا واضحة وفعاليات اساسية لتفعيل دور هيئة رعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة. وبين ان قانون 38 لسنة 2013 يضم العديد من المواد التي تفتح افاقا واسعة لرعاية ذوي الاحتياجات الخاصة ، لافتا الى ان هيئة رعاية الطفولة في العراق وضعت ضمن خطة 2019 برامج فعلية خاصة لتفعيل دور ذوي الاحتياجات الخاصة وتبني هذه الشريحة من المجتمع. واوضح ان احتضان الوزارة لهذا الملتقى الذي يضم نخبة من المعنيين مع مؤسسات المجتمع المدني وعوائل الاطفال المصابين هو نقلة نوعية للتعاون بين المؤسسات الحكومية ومؤسسات المجتمع المدني، معربا عن امله في ان تكون النقاشات في الملتقى تساهم بشكل او بآخر في تطوير عمل هيئة رعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة وايصال الخدمة الفعلية لهذه الشريحة من الاطفال.


و أكد وكيل الوزارة بأن مطالب اهالي الاطفال سيتم رفعها الى مجلس الوزراء خلال اليومين القادمين. 

وقد شهد الملتقى مشاركة نوعية من الجهات المعنية ذات الشأن, تخللته بعض الكلمات التي شارك بها كل من:




د. علي عبدالخبير الياسري, مدير مركز ابحاث الاهوار - جامعة ذي قار , و د. محمد ناصر البصري / البصرة , كذلك السيدة 

تغريد مديرة معهد السعادة للعوق الفيزياوي, و الدكتور هاتف التابو ممثلا عن جامعة تكريت

وقد تلا البيان الختامي, حيدر ثائر المعموري / بابل الذي تضمّن مطالب الاهالي الخاصة بوزارتي العمل والتربية.

و قد أعرب الأهالي عن استيائهم لغياب دور وزارة الصحة, وعدم ارسال من يمثلها في الملتقى, والتي تتحمل القدر الأكبر من المعاناة والاخفاقات بحسب ما وضحة مدير مؤسسة الشلل الدماغي, غالب العتابي, الذي قدم شرحا تفصيليا للحالة, وطرحا لتجربته العلاجية خارج العراق.


الجدير بالذكر أن الملتقى يعقد بمناسبة اليوم العالمي للشلل الدماغي.
تنويه: الاراء الواردة أو الاسلوب والنمط المتبع في سرد تفاصيل الموضوع لا يعبر بالضرورة عن رأي أو السياسة الخاصة بوكالتنا (وكالة خبر الاعلامية)
يرجى اخبارنا في حال وجود مخالفة او تصحيح او انتهاك حقوق نشر (بعد تقديم ما يثبت ذلك) عبر التواصل معنا