وفاة الروائي المغترب ناصر الظفيري

وكالة خبر الاعلامية

وفاة الروائي المغترب ناصر الظفيري

وكالة خبر | أدب وفنون
توفي الكاتب والروائي من فئة الكويتيين البدون ، والحاصل على الجنسية الكندية، ناصر الظفيري اليوم الأربعاء، بعد صراع طويل مع مرض السرطان.

”الظفيري“ كان قد هاجر إلى كندا عام 2001، بحثًا عن مستقبل له ولأسرته، بسبب عدم حصوله على الجنسية الكويتية، كونه من فئة البدون، وسلط الأديب الكويتي في رواياته الضوء على العلاقة بين السلطة والأفراد، التي ظلت هاجسه، في ظل معاناته مع انتمائه.

وناصر الظفيري من مواليد 1959، حصل على بكالوريوس الهندسة المدنية عام 1987 من جامعة الكويت، عمل في صحيفة الوطن الكويتية، مدة عشرين عامًا، إلى جانب عمله بالهندسة، حتى هجرته إلى كندا.

ونشر أولى أعماله الأدبية وهي عبارة عن مجموعة قصصية بعنوان ”وليمة القمر“ عام 1990 بعد منعها 3 سنوات؛ إثر تشديد الرقابة في الثمانينيات، ثم نشرت روايته الأولى ”عاشقة الثلج“ في عام 1992، وعاد لنشر مجموعة قصصية ثانية ”أول الدم عام 1993، وتبعها في عام 1995 برواية ”سماء مقلوبة“، وفي عام 2008 نشر رواية ”أغرار“، كما نشر رواية ”الصهد“ كجزء أول ضمن سلسلة ثلاثية الجهراء عام 2013 التي ضمت ( كاليسكا و المسطر)، إضافة إلى أعمال أخرى.

تنويه: الاراء الواردة أو الاسلوب والنمط المتبع في سرد تفاصيل الموضوع لا يعبر بالضرورة عن رأي أو السياسة الخاصة بوكالتنا (وكالة خبر الاعلامية)
يرجى اخبارنا في حال وجود مخالفة او تصحيح او انتهاك حقوق نشر (بعد تقديم ما يثبت ذلك) عبر التواصل معنا