وزير العمل: بروتوكول التعاون مع العتبة الحسينية يضمن رعاية الصم وتثقيفهم وتطوير مهاراتهم ودمجهم في المجتمع

وكالة خبر الاعلامية

وزير العمل: بروتوكول التعاون مع العتبة الحسينية يضمن رعاية الصم وتثقيفهم وتطوير مهاراتهم ودمجهم في المجتمع

وكالة خبر | NGO


اوضح وزير العمل والشؤون الاجتماعية الدكتور باسم عبد الزمان خلال المؤتمر الاول لمنظمات المجتمع المدني الذي عقد يوم الاربعاء الموافق 24ـ4ـ2019، تحت شعار (نتعاون للارتقاء بواقع الاصم العراقي) بحضور رئيس مركز الإمام الحسين التخصصي للصم، خبير لغة الاشارة باسم العطواني للتعريف ببروتوكول التعاون المشترك الذي تم توقيعه مع العتبة الحسينية المقدسة ممثلة بالمركز ان البروتوكول سيعمل على تقديم الرعاية للصم وتثقيفهم وتطوير مهاراتهم ودمجهم في المجتمع.
وقال الوزير خلال المؤتمر الذي حضره ايضا ممثلو منظمات المجتمع المدني العاملون في مجال رعاية فئة الصم والبكم ان الوزارة تعمل على دمج جميع الشرائح المستضعفة وذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع كجزء من المسؤولية الملقاة على عاتقها، لذا وضمن رؤيتها ومتبنياتها بهذا الصدد فقد تم ايلاء شريحة الصم اهتماماً خاصاً كونها عانت طيلة الحقب التاريخية من عدم اهتمام الحكومات المتعاقبة بها.
واضاف انه كخطوة مهمة نحو العمل الجاد الذي يهدف الى مساعدتهم على الاندماج في المجتمع والتمكين من التعامل بصورة ايجابية مع هذه الفئة فقد تم خلق توأمة بين الوزارة والأمانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة من خلال توقيع بروتوكول مع (مركز الإمام الحسين التخصصي للصم) التابع لها بهدف رعاية فئة الصم وتثقيفهم وتطوير مهاراتهم ورفع مستوى الخدمات المقدمة للأشخاص ذوي الإعاقة السمعية ودمجهم في المجتمع وإزالة المعوقات التي تواجههم بمختلف مجالات الحياة.
من جانبه بين العطواني خلال كلمة القاها في المؤتمر ان البروتوكول تضمّن تأهيل مترجمي لغة الاشارة والحرص على زجهم في وزارات ومؤسسات الدولة لتسهيل مهمة الصم وتذليل العقبات التي تعيق تواصلهم مع المجتمع ليكون هذا البروتوكول انطلاقة نحو مستقبل واعد في مجال التعاون المشترك الداعم لهذه الشريحة.
واضاف ان البروتوكول تضمن ايضاً الاتفاق على التعاون في مجالات عدة منها تدريب فئة الصم وتطوير قدراتهم وفقا لحاجات سوق العمل، وتشكيل لجنة مشتركة من ذوي الاختصاص في مجال لغة الاشارة مهمتها اختبار مترجمي اللغة بعد تأهيلهم في المركز، ومنحهم رخصة مزاولة المهنة بعد اجتيازهم اختبار الكفاءة.
كما اشار العطواني الى انه تم الاتفاق على السعي الى اعداد مشروع قانون لمزاولة مهنة مترجم لغة الاشارة، واقامة الدورات التدريبية والتطويرية لمنسوبيها، فضلا عن تدريب اسر ذوي الاعاقة السمعية على كيفية التعامل السليم والعناية بهم ورعايتهم وادخالهم في دورات بلغة الاشارة واقامة ورش عمل وحلقات نقاشية وندوات فصلية ومؤتمرات سنوية في المواضيع ذات الاهتمام المشترك، وتبادل الدراسات والتقارير السنوية عن اوضاع هذه الفئة، واجراء مراجعة دورية للقاموس الاشاري العراقي.
فيما طالب رئيس جمعية الصم في بغداد قصي محمد بتقديم الدعم الكافي للشريحة التي تعاني الاعاقة السمعية وشمولهم بامتيازات قانون ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة رقم (38) لسنة 2013، والاعتراف بشهادة الابتدائية التي يحصل عليها الاصم لغرض مساعدته في تحسين واقعه في حال حصوله على عمل في احدى المؤسسات الحكومية.
وفي نهاية المؤتمر اهدى وزير العمل درع شكر وتقدير لرئيس مركز الإمام الحسين عليه السلام التخصصي للصم تثميناً لجهوده واهتمامه الكبير الذي يوليه لفئه الصم وسعيه الجاد لرفع مستوى الخدمات المقدمة لهم ودمجهم في المجتمع.
كما تم توزيع 60 نسخة من القاموس الاشاري الاسلامي العراقي الصادر عن الامانة العامة للعتبة الحسينية المقدسة بين عدد من الصم الذين حضروا المؤتمر.

تنويه: الاراء الواردة أو الاسلوب والنمط المتبع في سرد تفاصيل الموضوع لا يعبر بالضرورة عن رأي أو السياسة الخاصة بوكالتنا (وكالة خبر الاعلامية)
يرجى اخبارنا في حال وجود مخالفة او تصحيح او انتهاك حقوق نشر (بعد تقديم ما يثبت ذلك) عبر التواصل معنا